Créer un site gratuitement Close

المغرب العربي: عناصر الوحدة والتنوع

المغرب العربي: عناصر الوحدة والتنوع

 

 

  مقدمة:

         المغرب العربي من بين التكتلات الجهوية العالمية ،و تسعى دوله إلى تقوية اتحادها اعتمادا على مؤهلاتها المشتركة و المتنوعة. فما هي هذه المؤهلات المشتركة و المتنوعة؟

 

1-    يتميز المغرب العربي بموقعه الاستراتيجي:

 

        يقع المغرب العربي في شمال إفريقيا بين خطي عرض °15 و°37 شمال خط الاستواء ، و خطي طول°17 و°25 غرب وشرق خط غرينتش ،يضم خمس دول ( المغرب و الجزائر و تونس و ليبيا و موريتانيا) تبلغ مساحته km² 6.046.000 ،يتميز بموقعه الاستراتيجي المطل على واجهتين بحريتين ( البحر الأبيض المتوسط و المحيط الأطلسي)عبر مضيق جبل  طارق ،ثم قربه من أوربا ،بالإضافة إلى كونه منطقة تواصل بين دول إفريقيا و أوربا.

 

2-    تعدد عناصر الوحدة بين بلدان المغرب العربي:

 

                                               أ‌-          عناصر الوحدة الطبيعية:

 

         يتميز المغرب العربي بوحدة عناصره التضاريسية ،و المتمثلة في الجبال التي تمتد بالمنطقة الشمالية ،يتخللها هضاب مرتفعة و بعض المجاري المائية ، ثم السهول في المناطق الساحلية الضيقة (المجال الرطب) ،أما باقي البلاد فتعمه حمادات و عروق صحراوية باستثناء مرتفعات الهكار و التبستي في الجنوب الجزائري و الليبي ،كما يتوفر المغرب العربي على ثلاثة مناخات رئيسية :مناخ متوسطي في الشمال ،و مناخ شبه مداري في أقصى جنوب موريتانيا ،و مناخ جاف في باقي المناطق.

 

                                            ب‌-       عناصر الوحدة البشرية:

 

         بالإضافة إلى وحدة الدين و اللغة و التاريخ و المصير ،تجمع بلدان المغرب العربي خصائص ديمغرافية متعددة :كالتوزيع الجغرافي للسكان الذي يتمركز في المناطق الشمالية و الساحلية ،و ذلك لتوفر ظروف مناخية ملائمة ،هناك أيضا تشابه في نسبة الولادات و الوفيات باستثناء موريتانيا التي ترتفع فيها هذه النسب ،بالإضافة إلى تقارب مؤشر التنمية البشرية فيما بين دول المغرب العربي.

 

3-    تتعدد عناصر التنوع بين بلدان المغرب العربي :

 

        و يتمثل هذا التنوع في اختلاف توزيع الموارد الاقتصادية ،فكل بلد منه يتوفر على مورد يختلف عن الآخر،المغرب مثلا: أهم موارده (الفوسفاط + الصيد البحري + السياحة) أما الجزائر (الغاز الطبيعي) بينما ليبيا فتتوفر على ( البترول) و تونس ( القمح + السياحة) و موريتانيا أهم مواردها ( الحديد + الصيد البحري) ، و من تم نلاحظ أن هناك تنوع في الموارد الاقتصادية ، و هذا التنوع و الاختلاف في توزيع الموارد الاقتصادية من شانه أن يخلق تكامل اقتصادي عن طريق التبادل الحر لهذه الموارد .

 

  خاتمة:

       إن عناصر الوحدة الطبيعية و البشرية بين بلدان المغرب العربي ،ثم عناصر الاختلاف في موارده الاقتصادية من شانه خلق تكامل اقتصادي يجعل من اتحاد المغرب العربي من أقوى التكتلات الجهوية في العالم.

 

Ajouter un commentaire

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site